كعبة الله

الأحاديث الكاذبة الجنة وما فيها4

اذهب الى الأسفل

الأحاديث الكاذبة الجنة وما فيها4

مُساهمة  Admin في الجمعة مارس 29, 2013 5:06 am

43- ما أحدث عبد أخا فى الله إلا أحدث الله له درجة فى الجنة ابن أبى الدنيا فى كتاب الإخوان 44- أن رسول الله قال يا أبا سعيد من رضى بالله ربا000وجبت له الجنة 0000ثم قال وأخرى يرفع بها العبد مائة درجة فى الجنة 000مسلم45- أنا زعيم ببيت فى وسط الجنة لمن ترك الكذب وإن كان مازحا البيهقى وفى رواية من ترك الكذب وهو مبطل بنى له قصر فى ربض الجنة ومن ترك المراء وهو محق بنى له فى وسطها ومن حسن خلقه بنى له فى أعلاها الترمذى وابن ماجة وابو داود 46-إن الله ليرفع الدرجة للعبد الصالح فيقول يا رب
أنى هذه فيقول باستغفار ولدك لك الطبرانى فى الأوسط والبيهقى فى الشعب 47- من رضى بالله ربا وبالإسلام دينا وبمحمد رسولا وجبت له الجنة وأخرى يرفع الله بها أهلها فى الجنة مائة درجة 000المستدرك للحاكم 48- القنطار 12ألف أوقية 0000وإن الرجل لترفع درجته فى الجنة فيقول أنى هذا فيقال باستغفار ولدك لك ابن ماجة 49- من أرعب صاحب بدعة ملأ الله قلبه أمنا وإيمانا ومن انتهر صاحب بدعة أمنه الله من الفزع الأكبر ومن أهان صاحب بدعة رفعه فى الجنة درجة ومن كان له إذا لقيه باشا فقد استخف بما أنزل على محمد ابن عساكر 50- فى الجنة مائة درجة ما بين كل درجتين مائة عام أو كما بين السماء والأرض والفردوس أعلاها درجة 00000البخارى والترمذى وابن ماجة والخطأ المشترك بين الأقوال من 43إلى 50 هو وجود أكثر من درجتين فى الجنة وهو ما يخالف أنها درجتين فقط واحدة للمجاهدين والأخرى للقاعدين عن الجهاد وفى هذا قال تعالى بسورة النساء "فضل الله المجاهدين بأموالهم وأنفسهم على القاعدين درجة "والخطأ الأخر هو اتساع الدرجة كما بين السماء والأرض وهذا يعنى أن الدرجات المائة أو الأكثر من السبعة أعظم فى الإتساع أضعافا مضاعفة وهذا يخالف أن الجنة مساحتها كمساحة الأرض والسماء مصداق لقوله تعالى بسورة الحديد "وسابقوا إلى مغفرة من ربكم وجنة عرضها كعرض السماء والأرض "ويناقض الحديث الأخير قولهم "سلوا لى الوسيلة قالوا يا رسول الله وما الوسيلة قال أعلى درجة فى الجنة "الترمذى فهنا الوسيلة أعلى درجات الجنة وفى 50 الفردوس وهو تناقض .
51- إن رجلا من الحبشة أتى النبى فقال يا رسول الله 000ومن قال سبحان الله كتب لى مائة ألف حسنة 000فبكى الحبشى 000الطبرانى 52- من مشى فى حاجة أخيه حتى يثبتها له أظله الله ب75 ألف ملك يصلون له 000وإن كان مساء حتى يصبح ولا يرفع قدما إلا حط الله عنه بها خطيئته ورفع له بها درجته وفى رواية كتب له بكل خطوة 70 حسنة ومحا عنه 70 سيئة 00000ابن حبان وابن أبى الدنيا والأصفهانى ونلاحظ تناقضا فى الثواب بين رواية "إلا حط الله عنه بها خطيئة "ورواية ومحا عنه 70 سيئة "فواحد غير 70 ونلاحظ تعارضا بين رفع بها درجته ورواية 70 حسنة فالدرجة غير الحسنة 53- رأيت على باب الجنة مكتوبا القرض ب18 والصدقة ب10 00الطيالسى والترمذى الحكيم والخطأ المشترك بين 51 و52و53 هو مخالفة الأجر فى القرآن وهو 10 أو 700أو 1400حسنة مصداق لقوله بسورة الأنعام "من جاء بالحسنة فله عشر أمثالها "وقوله بسورة البقرة "مثل الذين ينفقون أموالهم فى سبيل الله كمثل حبة أنبتت سبع سنابل فى كل سنبلة مائة حبة والله يضاعف لمن يشاء" 54- من عال ثلاثة من الأيتام كان كمن قام ليله وصام نهاره وراح شاهرا سيفه فى سبيل الله وكنت أنا وهو فى الجنة أخوين كهاتين أختان وألصق إصبعيه السبابة والوسطى "ابن ماجة والخطأ هو أن عائل الأيتام أفضل من قائم الليل صائم النهار المجاهد فى سبيل الله ويخالف هذا كون المجاهدين أفضل المسلمين مصداق لقوله تعالى بسورة النساء "وفضل المجاهدين على القاعدين أجرا عظيما "55-من أعان مسلما أو مشى له خطوة حشره الله يوم القيامة مع الأنبياء والرسل أمنا وأعطاه ذلك أجر سبعين شهيدا قتلوا فى سبيل الله ابن عساكر والخطأ هو مساواة المسلم القاعد بسبعين شهيدا بسبب إعانته لمسلم أو مشيه له 56-من قال سبحان الله العظيم وبحمده غرست له شجرة فى الجنة الترمذى وابن ماجة 57- من أعان مؤمنا على حاجته وهب الله 73 رحمة يصلح الله له دنياه وأخر له 72 رحمة مذخورة فى درجات الجنة أبو الفتيان الدهستانى –فى كتاب فضل السلطان العادل والخطأ المشترك من 51إلى 57 هو مخالفة الأجور للأجور فى القرآن وهى 10أو 700أو 1400حسنة مصداق لقوله تعالى بسورة الأنعام "من جاء بالحسنة فله عشر أمثالها "وقوله بسورة البقرة "مثل الذين ينفقون أموالهم فى سبيل الله كمثل حبة أنبتت سبع سنابل فى كل سنبلة مائة حبة والله يضاعف لمن يشاء "
58-أخر الأنبياء دخولا الجنة سليمان بن داود لمكان ملكه وأخر أصحابى دخولا الجنة عبد الرحمن بن عوف لمكان غناه وفى رواية يدخل سليمان بعد الأنبياء بأربعين خريفا وفى رواية يدخل الأنبياء كلهم قبل داود وسليمان الجنة بأربعين عاما الطبرانى فى الأوسط والبزار والديلمى فى الفردوس 59-إنى رأيت الجنة فرأيت فقراء المهاجرين والمسلمين يدخلون سعيا ولم أر أحدا من الأغنياء يدخلها معهم إلا عبد الرحمن بن عوف يدخلها معهم حبوا وفى رواية أما إنك أول من يدخل الجنة من أغنياء أمتى وما كدت أن تدخلها إلا حبوا البزار والحاكم 60- فقراء المهاجرين يدخلون الجنة قبل أغنيائهم ب500عام بنصف يوم وفى رواية ب40 خريفا وفى رواية المساكين وفى رواية فقراء المسلمين الترمذى وابن ماجة وأبو داود ومسلم ونلاحظ تناقضا بين رواية 500ورواية 40 خريفا فى العدد وبين رواية فقراء المسلمين ورواية فقراء المهاجرين والخطأ المشترك هو دخول الفقراء الجنة قبل الأغنياء ويخالف هذا أن الكل يدخلون سويا بدليل قوله تعالى بسورة الزمر "وسيق الذين اتقوا ربهم إلى الجنة زمرا "فالمتقين جميعا هنا يدخلون جماعات لا فرق بين غنى أو فقير والسؤال أين يكون الأغنياء فى ال500سنة أو ال40 عام هل فى النار أم فى أرض المحشر ينتشرون ؟إن الإنتظار كل هذه المدة هو فزع وأى فزع وهو ما يخالف قوله بسورة النمل "من جاء بالحسنة فله خير منها وهم من فزع يومئذ آمنون ".

Admin
Admin

المساهمات : 2971
تاريخ التسجيل : 27/04/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://kabtalla.fullboards.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى